fbpx
حول الأطفال

الكشف المبكر على حول الأطفال وكيفية علاجه

حول الأطفال هو أحد المشكلات الطبية المنتشرة بشكل كبير بين الأطفال، فنجدها تواجه الكثير من الآباء في بداية عمر الطفل، وهنا ينبغي أن نراعي أن الكشف المبكر على حول الأطفال هو أحد أبرز أسباب العلاج، وذلك لأن مشكلة حول الأطفال قد تستمر مع الطفل طوال العمر إذا لم يتم علاجها أثناء مرحلة الطفولة، وهنا تكمن أهمية البحث الدقيق عن مركز طبي موثوق يمكن من خلاله علاج تلك المشكلة منذ بدايتها.

مشكلة حول الأطفال:

تكمن تلك المشكلة في انحراف أحد العينين عن الأخرى إما للداخل أو الخارج أو أعلى أو أسفل، فلا يمكنه توجيه النظر بكلتا العينين لشيء معين، بل تظل كل عين تكون صورة مختلفة، فيتم تثبيت صورة منهما وإهمال الأخرى من قِبَل المستقبلات بالمخ، ويتم هنا إهمال الصورة الخاصة بالعين المنحرفة كونها الأضعف، ومع مرور الوقت؛ واستمرار إهمال رؤية العين المنحرفة تُصاب بما يُعرف بكسل العين فتضعف أكثر وأكثر ويتم هنا الاعتماد على رؤية عين واحدة، وهي من أبرز المشكلات التي يسببها حول العين وخاصة حول العين عند الأطفال.

ولتفادي تلك المشكلة الخطيرة ينبغي الاهتمام بـ الكشف المبكر على حول الأطفال لتفادي عواقبه.

أهم أسباب حدوث حول العين عند الأطفال:

تكمن أسباب حدوث حول العين عند الأطفال في عدة أسباب وهي:

  • الأثر الوراثي للحول والذي قد يجعل طفل يُولد مصاب بالحول دون تدخل في ذلك، وذلك كوراثة لأحد أفراد الأسرة.
  • ضعف عضلة العين مما ينتج عنه انحراف واضح بها.
  • وجود بعض المشكلات في الجهاز العصبي ومراكز الابصار في المخ، ومراكز التحكم في عضلات العين.
  • معاناة الطفل من مشكلة طول النظر والتي تجعله يقوم بالتركيز بدرجة كبيرة على الأشياء القريبة ليتمكن من رؤيتها بشكل واضح، مما يجعله أكثر استعداد لحول العين عن غيره.

كيف يتم اكتشاف حول العين منذ بداية عمر الطفل؟

هناك أهمية كبيرة لا يمكننا أن نغفلها تختص بـ الكشف المبكر على حول الأطفال؛ وذلك لأن اكتشافه مبكرًا يزيد من قدرة الطب على تفادي تلك المشكلة وعلاجها، ولذلك يُنصح بالانتباه لحركة عين الطفل منذ الصغر، قد يكون طبيعي انحراف عين الطفل خلال الثلاث أشهر الأولى من عمره، ولكن يبدو الأمر مقلق إن حدث ذلك بعد مرور تلك الشهور الثلاثة، حيث ينبغي حين ملاحظة الطفل ينحرف بعينيه عند التركيز والنظر إلى شيء أو يلجأ لإغماض عين والنظر بواحدة فقط أن يتم التوجه إلى طبيب مؤهل ومختص لعلاج مشكلات العيون والابصار لاكتشاف مدى صحة إصابة الطفل بحول العين من عدمه.

علاج حول العين عند الأطفال:

هناك عدد من الآليات والإجراءات العلاجية التي يمكن من خلالها التغلب على مشكلة حول الأطفال؛ ومن أبرز تلك العلاجات العمل على تقوية العين المنحرفة، وذلك بتقوية عضلاتها، بتغطية العين السليمة والعمل على استخدام العين المنحرفة باستمرار في الرؤية لإجبار المخ على استقبال الإشارات والصور المنبعثة منها، مما قد يقلل من مشكلات كسل العين بالتدريج، وفي بعض الأحيان يمكن استخدام النظارة الطبية لتصحيح الابصار.

وهناك بعض الحالات التي تتطلب تدخل جراحي لتصحيح نسبة حول العين، ولكن ينبغي قبل الشروع في إجراء جراحة العين أن يتم إتمام كافة الإجراءات السابق ذكرها، وذلك لضمان تنشيط العين الضعيفة لكي يستقبل المخ إشارات كليهما بعد إتمام الجراحة.

وختامًا؛ تظل أبرز توصيات الأطباء لتلك الحالات أن يتم الفحص والتشخيص منذ ملاحظة وجود اضطراب في رؤية الطفل وانحراف أحد عينيه؛ وذلك لأن الكشف المبكر على حول العين يُمكن أن يزيل تلك المشكلة بكافة عواقبها بلا رجعة.

تابعونا على حسابنا في سناب شاتcsc_jazan
+ +
راسلنا عبر الواتساب